| 0 التعليقات ]

بوابة الثانوية العامة المصرية - قضايا سياسية مصرية وعربية

صفحة الثورة التونسية تندم على رحيل بن على ومبارك والقذافى وتقول "ليتنا تحملنا طغيانهم
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411234&goto=newpost
Mar 12th 2012, 07:16

فاجأت الصفحة الرسمية للثورة التونسية، على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" التى تضم أكثر من 900 ألف عضو، روادها بأنها تندم على اليوم الذى دعت فيه الشعب التونسى، ومن بعده الشعوب العربية إلى الخروج على الحكام، وقالت: "ندمنا على رحيل بن على ومبارك والقذافى، فنحن شعوب لا تستحق الحرية".

قال أدمن الصفحة فى رسالة وجهها للأعضاء اليوم السبت: "أريد أن أصارحكم بما في قلبي والله شاهد على ما أقول.. لا تسبوني ولا تشتموني لأن كلامي هذا مر، ولن يعجب معظمكم، لكنني قررت أن أصارحكم به لأنه الحقيقة التي توصلت إليها بعد أن تفقهت قليلا في ديني، وبعد أن رأيت بعيني ما سوف تسمعونه الآن مني".

وأضاف: "لو كنت أعلم أن كل هذه الفتن ستحل بنا ليلا ونهارا بعد الثورة، لما دعوت الناس للخروج ضد بن علي ولما جعلت هذه الصفحة مساهمة بقوة في الثورة التونسية.. الآن تيقنت أن هذا الشعب مع كل الشعوب العربية، لا يستحقون الحرية، ولا تنفع معهم إلا العصا، لأن نفوسهم مريضة، وقبل تغيير حكامهم كان الأولى بهم أن يغيرو أنفسهم.. فقد قال الله تعالى "وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا".

وقال: "الرسول صلى الله عليه وسلم غير نفوس الناس أولا قبل تغيير الدولة، ليس العكس، لكن نحن لم نسر على نهج النبي صلى الله عليه وسلم، وغيرنا الدولة قبل أن نغير أنفسنا، ولهذا نحن نعاني اليوم، فكل طريق ليس على هدى الله ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم، يكون نهايته الفشل والخسران، وهذا ما جرى لنا اليوم والأيام القادمة، سوف تثبت لكم كلامي لكل من يستهزئ به أو يشك فيه أو يطعن فيه".

وأضاف: "صحيح أنني أكره بن علي، كما أكره كل الحكام الظلمة والطغاة، الذين مثله فقد كنت منذ صغري أكره الظلم وأدافع عن المظلومين، بقدر ما أقدر وأقول كلمة الحق، لأن الساكت عن الحق شيطان أخرس، لكن الأن ندمت على كل ما فعلته، انطلاقا من يوم 17 ديسمبر 2010 لأنني لم أكن أعلم ديني جيدا، و قد كانت نيتي أن انصر الضعفاء وأفضح جرائم بوليس بن علي، الذي كان يقتل في الناس العزل، لكن كان علي أن أصبر على أذى بن علي و ظلمه مثلما أمرنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، لكنني كنت أجهل ديني".

واستكمل الأدمن رسالته قائلا: "لو كنت على علم بالحديث الذي أوصانا فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى بعدم الخروج على الحاكم الجائر والظالم والصبر على ظلمه ولو قسم ظهرنا صدقوني لما دعوت الناس للخروج على بن علي بالرغم من كرهي وبغضي له في الله بسبب ما فعله بنا من تضييق ضيقه علينا في الدنيا وفي الدين".

وأضاف: "نعم بن علي حاكم جائر وفاسق وسارق ومجرم وعاصي لله، وكل ذلك لدينا فيه برهان ولكنه لم يكن كافرا وما دام لم يتفوه بكفر بواح لدينا فيه من الله برهان لم يكن علينا الخروج عليه حتى بالمظاهرات السلمية، لأنها تفتح بابا للاندساس ولفوضى، ومن ثمة سفك الدماء و قتل الأبرياء وكان من الأفضل لو أننا صبرنا على شره، وترك أمره لله فهو المتكفل بتغييره مثلما تكفل بتغيير بورقيبة الجائر من قبله وضربه بظالم مثله يدعى زين العابدن بن علي".

واستكمل قائلا: "لا أظن أن بن علي أو مبارك أو بشار الأسد والقذافي وصالح، أشر من الحجاج ابن يوسف، فما فعله الحجاج في عهده لا يجرؤ اللسان على ذكره، ومع ذلك لم يخرج عليه أهل السنة والجماعة وصبروا على آذاه وظلمه وبطشه.. فما زين العابدين بن علي إلا مرآة لنا ولأنفسنا المريضة وأخلاقنا الهابطة وطباعنا الأنانية والانتهازية".

وقال: "نعم بن علي بالرغم من ظلمه وجوره هو أرحم من الحرية التي كسبناها من هذه الثورة التي أصبحت نقمة علينا ورأينا فيها العجب العجاب من أعداء الدين والمبتدعين والجهلة والسفهاء والمرضى والانتهازيين.. ماذا ربحنا من هذه الثورات غير سفك الدماء والفتن وخراب البيوت وغلاء المعيشة وكثرة السرقة وازدياد البطالة والفوضى وانعدام الأمن والاعتداء العلني على المقدسات الدينية والانحطاط الأخلاقي والتنابز بالألقاب والاتهامات الباطلة.. لم أكن أعلم أن الثورة سيركب عليها الانتهازيون والجبناء وسوف يقطف ثمارها أنذال القوم".

وأضاف: "لقد ندمت على ما فعلته عن جهل وأن حزني كبير، وهمي عظيم على الحال الذي وصلنا إليه اليوم.. انظرو كيف جنت ثورتنا على بقية الدول العربية، انظروا كم من مسلم ومسلمة قتلوا في بلادنا تونس أولا ثم مصر وليبيا واليمن وسوريا وغيرهم".

وقال: "مات عشرات من الآلاف من المسلمين في هذه الثورات التي سموها بالربيع العربي وهي والله ماهي إلا صقيع عربي.. ها هي ليبيا اليوم تنقسم وتتفتت وهاهو جنوب اليمن ينتفض ويعلن العصيان المدني مطالبا بالاستقلال عن اليمن الشمالية.. وها هي مصر تعاني من الفتن والفوضى.. وها هي سوريا مهددة بحرب أهلية طويلة المدى لا يعلم أثرها على الأمة إلا الله تعالى، ومن ثم ربما يتم تقسيمها إلى أجزاء يكون العدو الصهيوني هو الفائز في كل هذه الفوضى المسماة بثورات الربيع العربي".


بلد "المليون مرشح"!
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411232&goto=newpost
Mar 12th 2012, 07:05

الناس تتهكم على التوالد "البكتيرى" لمرشحى الرئاسة.. وسمعت من يصف مصر بقوله "بلد مرشحين صحيح"!!.. وآخر ساخرًا: "بلد المليون مرشح رئاسى"!!.. وسمعنا عن مرشح "حانوتى" وثانى "كمسارى" وثالث "مربى خنازير".!!. وتناقلت الأخبار عن مرشح "الموتوسيكل".. و"الشبشب"!!.. وأسماء وصفات وسلوكيات "تبتذل" منصب الرئاسة.

على المستوى الموضوعى فإن المشهد لن يكون على هذا النحو من "الكاريكاتورية"، الذى ينتقص من الإحساس العام بجلال المنصب وهيبته.. إذ تظل "الشروط" حاكمة لعلميات فرز نوعية من حيث "الشكل" و"الفحوى".

كما نعلم فإنه يشترط الحصول على ثلاثين ألف توكيل من خمس عشرة محافظة.. أو على توقيع ثلاثين نائبا من المجلسين التشريعيين.. ولما كانت الأولى مسألة "صعبة" فإن الثانية ستكون هى "الفلاتر" التى سيمر عبرها المرشحون الحقيقيون، وذلك لسهولتها.

يسيطر على البرلمان كتلتان كبيرتان وهما: الإخوان و"السلفيون".. وهما الجماعات السياسية، التى تملك رصيدا من النواب يجعلهما فى بؤرة أحلام وطموحات كل المرشحين تقريبًا.. واستنادا إلى "الشروط" المعلنة التى يرغب التيار الإسلامى توافرها فيمن يرغب فى الحصول على تأييدها فإنه من المتوقع أن يختصر عدد المرشحين الحاليين إلى رقم "معقول" وربما ينحسر فى ذوى الأوزان الكبيرة وفق القسمة التى تعبر عن الأوزان النسبية للقوى التى تتقاسم السلطة الآن: التيار الإسلامى والمجلس العسكرى وبقايا النظام السابق.. مثل أبو الفتوح وأبو إسماعيل والعوا من جهة ومنصور حسن والغريانى وعمرو موسى من جهة ثانية وشفيق ومحمود الشريف من جهة ثالثة.

لا نريد أن نشغل أنفسنا بالأسماء التى دخلت السباق لـ"تدليع" نفسها.. وعلينا أن نركز على الشخصيات الجادة والتى تملك رؤية وتتمتع بخصائص رجل الدولة.. ولعل تلك الأسماء هى التى سيحفظ وهجها "الجدية" فى قسمات المشهد السياسى المصرى.. وأنا على يقين بأن ثمة معركة انتخابية كبيرة ومشرفة ستشهدها مصر خلال الشهرين القادمين.. ومن المؤكد بأنها لن تكون نزهة.. وأن مستقبل المقعد الرئاسى لن يحسم من الجولة الأولى.. بل كل التوقعات تشير إلى جولة إعادة بين مرشح "إسلامي" وآخر من خارجه و"متصالح" مع كافة أطراف اللعبة السياسية فى مصر الآن.. وستظل النتائج معلقة وبعيدة عن الحسم وفق معطيات "استعراض القوة" ـ الذى نشاهده الآن ـ إلى أن تعلن اللجنة العليا للانتخابات اسم الفائز بأرفع منصب سياسى.


لا عبد الناصر.. ولا عصا موسى
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411219&goto=newpost
Mar 12th 2012, 05:16

لست مع "الجرديان" البريطانية فيما استشهدت به على شوق المصريين إلى الاستقرار وخوفهم من الفوضى بالمثل الشعبى: "مية سنة ظلم أحسن من يوم واحد فوضى"؛ لأن المثل يجسد الكثير من الخوف من التغيير، ولأنه سيجعلنا نرجع خمسين سنة للوراء، ونحن لعصور الظلم التى قلنا بملء فينا إنها ولت وأدبرت إلى غير رجعة.. ولأن المثل أيضا وإيماننا به هو الذى سمح للحكام بتنصيب أنفسهم أوصياء على الاستقرار، علاوة على ذلك، وإن كنت قد اتفق مع ما رأته الصحيفة" من أن الطبيعة غير القيادية للثورة عززت احتمالات الفوضى والاضطرابات والقلق"..

وإن كانت الجارديان رأت أن مصر تحتاج لأب روحى يقودها فى هذه المرحلة مثل جمال عبد الناصر، وبررت ذلك بأن الخوف المتأصل من الفوضى جعل الشعب المصرى فى أمس الحاجة إلى قيادة أبوية شعبية كتلك التى كانوا يشعرون بها مع الرئيس الراحل "جمال عبدالناصر"، فى فترة صعبة تشهد تحولا ديمقراطيا محفوفا بالمخاطر..

وبغض النظر عن اتفاقنا أو اختلافنا مع عبد الناصر أو حبنا له أو كرهنا له فإنى أشم من هذا الكلام مسحة صدق تتمثل فى أنها نظرة تحليلية استنتجها من قالها عبر الجريدة من وحى قراءته للواقع المصرى الآن..

لكن فى النهاية دعونى أقول لكم: لاعبد الناصر ولا حتى محمد على باشا ولا أى حاكم آخر- ولو ملك عصا موسى وتابوته - سيرجع الأمان لمصر، مالم يكن هناك رضا كامل من الشعب عن الرئيس الذى يختارونه بمحض إرادتهم ويرضون بها رئيسا ويوجبون له السمع والطاعة من المنطق الشرعى: ( وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم) والمنطق الوطنى لمراعاة مصالح الأمة المصرية كلها وإيثارها على مصالحه الشخصية، بعدله وصواب رأيه وقوة حكمه والسهر الدائب من أجل إرجاع مصر إلى ماكانت عليه فى مقدمة الصفوف رقيا وحضارة وغنى وتقدماً وعلمًا وثباتًا وعزًا ونصرًا.

◄محافظ الأقصر يقرر تشكيل لجنة لمواجهة انتشار الحمى القلاعية.

= حتى كتابة هذه السطور كان العدد للحيوانات النافقة فوق الألفين فياليت شعرى هل سننتظر حتى تشكل اللجنة ثم تدرس ماذا ستفعل ثم ماذا ستعاين ثم ماذا ستقرر لو انتظرنا كل هذا فإن أصحاب الحيوانات النافقة سيكونون هم "فى رحاب الله".

◄مسئولة بالأمم المتحدة: أجزاء من حمص دمرت تمامًا

= علمنا ياست المسئولة فماذا عملت الأمم المتحدة لمواطنى حمص وحماه ودرعا لإنقاذ مايمكن إنقاذه فى سوريا كلها.

◄ساركوزى: سأترك السياسة إن خسرت فى الانتخابات.

= اترك السياسة وخليك فى "النساسة" دا مصطلح خضرى يعنى خليك فى النساء والصديقات لأنك لم تضف للسياسة شيئا يذكر بقدر ما أضفت للنساسة أشياء وأشياء.

◄موسى: سأواصل معركة الانتخابات حتى النهاية واثقا فى قدرة الشعب على الاختيار

= بعد حكاية "العفريت" إياه الذى هرب الأمريكان من مصر اقترح عليك لاتواصل لاتواصل واعمل كما عمل البرادعى "وخذها من قصيرها".

◄ آخر كبسولة:

◄سؤال: بأى شىء قتل ولد آدم الأول قابيل أخاه هابيل؟ الجواب: بفك حمار أى بفك ملىء بأسنان الحمار.

= الظاهر والله أعلم إن بنى آدم الآن ينتقمون لجدهم هابيل من الحمار الذى كان سببا فى قتله بذبحه ثم سلخه ثم أكل لحمه فى ظاهرة لم تمر على الخليقة الآدمية من يوم نزول آدم إلى الآرض حتى عصر الحمير قصدى عصرنا الحاضر.

دمتم بحب

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=108312


"نيويورك تايمز": الإخوان أثبتوا واقعيتهم وحكمتهم السياسية
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411212&goto=newpost
Mar 12th 2012, 04:55

قالت صحيفة " نيويورك تايمز" الأمريكية إن "الإخوان المسلمين" أثبتوا واقعيتهم في معالجة ما يواجهه المصريون من مشاكل أكثر مما كان منتظراً منهم، مشيدة بدور الجماعة منذ أن هيمن جناحها السياسي "حزب الحرية والعدالة" على الحياة السياسية المصرية وأصبح أكبر قوة سياسية في مجلسي الشعب والشورى.

وأوضحت أن جماعة "الإخوان" استطاعت بناء جسور الثقة مع المجلس العسكري الذي فشل في إدارة شئون البلاد ـ على حد قولها ـ وغيره من الأحزاب السياسية، مشيرة إلى تصريحات النائب عماد جاد، عضو مجلس الشعب عن حزب "المصري الديموقراطي الاجتماعي" ـ المحسوب علي التيار الليبرالي ـ "نحن نستطيع التعاون معهم، (في إشارة إلى الإخوان)".

ورأت أن سياسة "الإخوان" هذه التي وصفتها بـ "الحكيمة" ربما تمنح الجيش الثقة للعودة إلى ثكناته إلا أن الكثير من المصريين يخشون من أن المجلس العسكري لن يسمح بانتقال كامل للسلطة إلى حكومة مدنية مما سيتسبب في كارثة لمصر، وإهانة لكل أولئك الذين قاتلوا للاطاحة بديكتاتورية حسني مبارك.

وتابعت، أن هناك أحاديث بشأن توصل "الإخوان" إلى اتفاق مع الجيش بشأن مطلب الأخير بالحد من المراقبة المدنية على ميزانية الجيش في الدستور الجديد، كما أنه ليس هناك أية معلومات بشأن منح الحصانة لأعضاء المجلس العسكري من الملاحقة القضائية بشأن سقوط قتلى خلال فترة إدارتهم للبلاد بعد أن يتخلوا عن الحكم في يونيو المقبل.

وتساءلت عما إذا كان المجلس العسكري سيوافق رؤية عمرو زكي عضو البرلمان الإخواني البارز، والتي تقضي بأن يحل حزب "الحرية والعدالة" محل مجلس الوزراء ومحافظ البنك المركزي قريبًا، بعدما اتهمهم بالاستعداد لتوقيع صفقات تجارية سئية.

وأوضحت أن هذه التغيرات ينبغي أن يوافق عليها المجلس العسكري، وليس من الواضح عما إذا كان سيوافق عليها أم لا؟، لافتًا إلى أن العسكري قد أضاع عامًا كاملاً دون اتخاذ أي اجراءات حاسمة بشأن الاقتصاد المصري الذي ازداد تدهوراً مع اندلاع ثورة 25 من يناير؛ إذ انخفض احتياطي العملة الأجنبية، وتصاعدت معدلات البطالة.

وفيما يتعلق برؤية الإخوان لكيفية الاصلاح الاقتصادي، نقلت عن زكي قوله "إنه في خلال عامين لن نعد بحاجة إليها"، أي المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر والتي تقدر بنحو 1.5 مليار دولار سنويًا.

وقالت إن زكي استخف بتفاوض الحكومة المصرية بشأن الحصول علي قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 3 مليار دولار، ورأي أن الحكومة ينبغي أن تركز بدلاً من ذلك علي جذب المستثمرين في مجال السياحة ، وغيرها من المشروعات . ورأت الصحيفة أن تلك الأموال والاستثمارات من المستبعد اعاداتها حتي يرتفع معدل الاستقرار والوضوح بشأن من سيتولي رئاسة مصر .

ووصفت الفترة التي تمر بها مصر من الآن وحتي مطلع يوليو المقبل بـ "الحاسمة"؛ إذ أن البرلمان من المفترض أن ينتخب لجنة صياغة الدستور، والذي سيعرض علي استفتاء شعبي بعد صياغته بعدها سينتخبون الرئيس للجديد، ويعرفون ما حكم وعقوبة الرئيس المخلوع حسني مبارك الذي أبطأ القضاء في انزال العقوبة به.

واعتبرت قيام شباب النشطاء المصريين بعقد ندوات ليلية في ضواحي القاهرة لتعريف الشارع المصري بأهمية دور الدستور المصري الذي ستتم صياغته إحدى العلامات التي تدعو إلى التفاؤل بشأن المستقبل السياسي المصري، مؤكدةً إصرار المصريين على بناء حياة ديموقراطية رغم محاولة المجلس العسكري عرقلتها

http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=108305


رئيس الجمهورية القادم في فكر داعية
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411210&goto=newpost
Mar 12th 2012, 04:45

كل فترة يهاتفني شخص عادي يطلب مني دعمه في انتخابات الرئاسة .. والغريب أن معظم هؤلاء الأشخاص لا يعرفهم أحد ولم يكن لهم قبل الثورة مشروع فكري أو سياسي .. ولم يكن لهم سابق بذل وعطاء في المجال السياسي أو حتى في المجال العام أو الاجتماعي .. وكأن منصب الرئاسة أصبح منصب من لا منصب له .. حتى يطمع فيه من لا يصلح كرئيس مجلس إدارة شركة.

إن الطموح جيد .. ولكن الطموح دون عمل وبذل وتضحيات ومؤهلات هو خطيئة كبرى يلام صاحبها ولا يمدح .

والغريب أن هناك شخصيات جيدة كثيرة أراها تنأى بنفسها عن السباق حتى لا يصيبها رذاذ التردي الأخلاقي الذي أصاب المجتمع المصري بقوة بعد الثورة .. حتى كاد الشتم والطعن والتخوين للشرفاء أمرا ً طبيعيا ً يمر دون استغراب.

كما أن هذه الكفاءات لا تستند إلي أحزاب تقف وراءها ويدعمها في الانتخابات وتدافع عنها عند الملمات وتساعدها في إنفاذ قرارتها على الأرض... والويل كل الويل اليوم للكفء الذي لا ناصر له ينصره .

إن مصر هي أكبر دولة سنية في المنطقة العربية وفيها الأزهر الشريف أعظم منبر للإسلام السني.. ولا يمكن أن يكون رئيسها ممن يكره الشريعة الغراء أو يعاديها أو يتنكر لرسالتها الحضارية.. كما لا يقبل أن يكون الرئيس القادم معروفا ً عنه شرب الخمر حتى لو قال أنه سيقلع عنه الآن .

كما ينبغي علينا أيضا ً أن نفرق بين منصب رئيس الجمهورية ومنصب الواعظ أو الخطيب .. فالفرق بينهما هائل والوظائف مختلفة.. فليس كل من يحسن الخطاية والواعظ والتأثير في عواطف الشباب يصلح لإدارة مصر التي تحفها المشاكل والمتاعب من كل مكان في الداخل والخارج وعلى مستوى الإقليم وعلى المستوى العربي وكذلك الدولي.

رئاسة الدولة لا تحتاج كثيرا ً إلي الخطابة ودغدغة المشاعر .. فقد مضى عصر الزعيم الذي يلهب الجماهير بخطابه الحماسي ومؤسسات الدولة مهترئة والزعيم في وادي والدولة في وادي آخر.. وما يعنيه منها هو إلهاب الحماسة دون مردود عملي على الأرض كما فعل بعض الزعماء العرب المعروفين الذين حلقوا بشعوبهم إلي السماء .. ثم ألقوا بهم فجأة إلي الأرض لتحتل بلادهم وتستباح مقدساتهم ويقتل أبناؤهم وتهزم جيوشهم .

نحن الآن يا سادة في دولة مؤسسات وليست دولة زعيم.. نصحو وننام على خطبه الثائرة .

وليس كل من كتب برنامجا ً لحكم مصر يصلح شخصيا ً لتطبيق هذا البرنامج على الأرض .. فإعداد البرامج سهل ميسور ولا يحتاج أكثر من عدد أصابع اليد من أساتذة الجامعة من الأصدقاء.. وكل البرامج جيدة على الورق .. ولكن القليل جدا ً من يستطيع تحويل هذه البرامج إلي واقع .

ونحن لا نريد رئيسا ً شابا ً أو قريبا ً من الشباب يريد أن يجرب في مصر .. لأن الوطن لا يتحمل التجارب وظروفه غير قابلة الآن للعمل بنظرية التجربة والخطأ الني جربها عبد الناصر والقذافي وصدام في بلادهم .

فالخطأ مع الأوطان أشبه بالخطأ مع المتفجرات .. فالخطأ الأول سيكون الأخير .. وخاصة بالنسبة للمشروع الإسلامي الذي يتربص به الكثيرون .

فلن يعطينا الزمان فرصا ً متعددة لنجرب وندمر الوطن .. ثم نجرب وندمره مرة أخرى

ونحن لا نريد رئيسا ً لمصر بلا تجارب أو خبرة .. لا نريد من لم يقابل سفيرا ً أو وزيرا ً في حياته كلها .. ولا يعرف شيئا ً عن أسرار العلاقات الخارجية .. وينتظر مستشاريه حتى يشرحوا له أي شيء في كل شيء .. أو الذين يغير رأيه وفكره كلما جالسته مجموعة من أصدقائه أو مستشاريه أو محبيه أو المفكرين .

نريد حاكما ً يدرك الوسع المجتمعي المصري لتطبيق الشريعة ويطبق من الشريعة ما يسعه المجتمع المصري بالتدرج وبحكمة وأناة .. وأن يوسع تدريجيا ً في هذا الوسع المجتمعي .

نريد حاكما ً لا تكون بينه وبين أي فصيل من الشعب المصري أية عداوة..فقد أصبح اليوم حاكما ً للجميع ومسئولا ً عنهم.

نريد حاكما ً يسع الجميع ويعتبر الجميع رعيته ولا يفرق بين أحد منهم .. مهما كانوا مختلفين معه في الدين أو الفكر أو الرأي

نريد حاكما ً لا يكرر مأساة تقديم أهل الثقة والولاء والأتباع .. فهذه هي كارثة حكام مصر الأبدية .

وهل هزم الجيش المصري في 5 يونيه عام 1967م .. إلا لأن عبد الناصر سلمه لصديقه الرائد عبد الحكيم عامر ورقاه مرة واحدة من رائد إلي لواء ثم إلي مشير .. في خطوة غير مسبوقة في التاريخ العسكري المصري.

إننا لا نريد ذلك المرشح الذي يرسل أتباعه الشباب ليقولوا للناس " إن لم تنتخبوا فلانا ً فقد خذلتم الشريعة " .. وهل الشريعة حكرا ً عليه دون سواه؟ .. إن احتكار الشريعة الإسلامية العظيمة في شخص أو حزب أو حتى دولة بعينها جريمة كبرى .. مازال يقترفها البعض دون خجل أو حياء.. وكأنه المتحدث الحصري والوحيد عن الإسلام.. وكأنه الوحيد الذي سيطبق الشريعة في غمضة عين وانتباهتها .

إننا نريد رئيسا ً للجمهورية يهتم بتطبيق وظائف الحكم الإسلامي .. لا أن يهتم باسمه ورسمه .

وأن يعلم أن من أهم وظائف الحكم الإسلامي العدل بين المصريين جميعا ً مسلمين ومسيحيين .. القريب والبعيد.. من ينتمي لحزبه ومن لا ينتمي .. من صوت له ومن لم يصوت له.. من يوافقه ومن يخالفه .

ومن أهم وظائفه العدل الاجتماعي دون تأميم لممتلكات الغير أو جور على الأغنياء بغير حق .. ومن أهم وظائفه الشورى بوسائلها العصرية .

وأن يكون شريفا ً عفيفا ً .. لديه شعور بالمسئولية بحيث يكون أقرب إلي ما قاله عمر بن الخطاب :

" لو عثرت بغلة بأرض العراق لعلمت أني مسئول عنها أمام الله.. لماذا لم أمهد لها الطريق" .

وألا يخجل من مراجعة قراراته دون تردد .. فهذا عمر بن الخطاب تراجعه امرأة في مسالة تحديد المهور فيرجع عن رأيه أمام الناس في شجاعة نادرة لا يقدر عليها أي سياسي معاصر .

نريد من لا يزيده الكرسي إلا تواضعا ً لله ولشعبه .. ولا نريد من يصنع منه الكرسي فرعونا ً آخر مثل من سبقوه من الفراعنة .

نريد من يطبق قول أبي بكر الصديق: "القوي فيكم ضعيف عندي حتى آخذ الحق منه .. والضعيف فيكم قوي عندي حتى آخذ الحق له " .. فيرعى الضعيف والفقير .. ولا يظلم القوي والغني .

نريد من يقدم مصلحة الإسلام والوطن على مصلحة جماعته وحزبه وطائفته .. وليس العكس.

نريد من يعطي لمصر لا من يأخذ منها .

نريد الذي يفرق بين التفاعل الحضاري مع الأمم الأخرى .. والخضوع للأمم الأخرى .. فنحن مع الأولى وضد الثانية.

نريد حاكما ً لا يكون شرطيا ً يحمي المصالح الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة .. بل نريد حاكما ً يحمي مصر والمنطقة من الجور والبغي الإسرائيلي .. والتحيز الأمريكي الأعمى لإسرائيل .

نريد حاكما ً مسلما ً صالحاً يقيم دولة عصرية حديثة تتوافق مع ثوابت الإسلام وتتخذ من الجزء المرن في الإسلام أداة لإقامة دولة مصرية مسلمة حديثة وقوية وعصرية توائم بين عنصري الخلود في الشريعة الإسلامية وهما: الثبات والتطور.. الثبات في العقائد والغايات والأركان والمقاصد .. والتطور في الأساليب والوسائل والآليات. وتوائم بين حاكمية الله وحاكمية البشر موائمة صحيحة .

نريد حاكما ً يعطي صورة جيدة عن الحاكم المسلم الذي يلتزم بصحيح الإسلام وينفتح على العالم كله في الوقت نفسه.

نريد حاكما ً لا يمزق علاقات مصر بالدول الأخرى .. ولكننا نريد من يوحد العرب ولا يفرقهم .. ولا ينصب نفسه زعيما ً للعرب بالقول لا بالعمل .. وبالقوة لا بالتقدم والحرية .

نريد حاكما ً يعيد لمصر مكانتها المفقودة بعد أن أصبحت تابعة حتى للدول العربية الصغيرة .

نريد حاكما ً مقبولا ً من الجيش والشرطة والحركات الإسلامية والمسيحيين والليبراليين .. أو من غالبيتهم أو عقلائهم على الأقل.

http://www.egyig.com/Public/articles...31370277.shtml


الحرية والعدالة لماكين: إذا كان المتكلم مجنون فالمستمع عاقل
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411190&goto=newpost
Mar 11th 2012, 23:48

حسين ابراهيم ممثل الهيئة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة

نفي حسين ابراهيم ممثل الهيئة البرلمانية لحزب "الحرية والعدالة" صحة ما قاله جون ماكين السيناتور الجمهوري الامريكي عن دور الحزب في الإفراج عن المتهمين في قضية التمويل, وقال "إذا كان المتكلم مجنون..فالمستمع عاقل".

وتعجب من هذه التصريحات المغرضة, ولفت إلي أن الإخوان ليسوا القضاء الذي رفع حظر السفر ولا الحكومة التي سمحت بالسفر ولا يملك السلطة مثل المجلس العسكري.

وقال- في جلسة اليوم الأحد من مجلس الشعب لمناقشة قضية "التمويل الأجنبي" - : "للأسف نحن أغلبية برلمانية ليس لها سلطة تنفيذية تصلح ما افسدته حكومة الجنزوري".

وكان النائب أحمد السعيد قد طلب باستفسار من حزب "الحرية والعدالة" حول دورهم في قضية التمويل طبقا لتصريحات جون ماكين رغم تأكيده أنه لم يصدقها.

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد


المستثمرون الأجانب يراهنون على المدى الطويل فى مصر
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411183&goto=newpost
Mar 11th 2012, 23:15

قالت صحيفة فاينانشيال تايمز، إن المراقبين للأوضاع الاقتصادية فى مصر يراهنون على المدى الطويل. وأوضحت الصحيفة فى سياق تقرير عن مستقبل الاستثمار فى البلاد، أن الاستثمار فى الأسواق الحدودية غالبا ما يصاحبه معضلات أخلاقية مثل ما الأمور التى يتم دعمها من خلال القيام بهذه الاستثمارات. وفى مصر، فإن السؤال الآن يذهب فى اتجاه آخر.

فمصر، تلك الديمقراطية الوليدة التى تكافح للوقوف على قدميها بعد الإطاحة بطاغية استحوذ على سلطة الشعب، هى قصة نريد تصديقها، لكن هل هى قصة ستحقق عائدات للمستثمرين.

وتتابع الصحيفة قائلة، إن الكثير من الأمور سيعتمد على تطورات الموقف السياسى. فالحكومة الحالية انتقالية، إلا أن البعض قد أبدى بالفعل بعض التخوف، على سبيل المثال، من نقص تمثيل المرأة فى الإدارة الجديدة التى تتولاها جماعة الإخوان المسلمين. ومن المقرر أن يتم انتخاب رئيس جديد فى يونيو المقبل. وسيحقق ذلك قدرا من الوضوح، لكن لن يكون بأى حال من الأحوال نهاية القصة.

وتنقل الصحيفة عن نينا دى مارتينز، مدير قسم أوربا الشرقية والشرق الأوسط وأفريقيا فى مؤسسة أموندى قولها، إن التحدى الرئيسى فى أى نظام جديد هو تحليل وتقييم أداء الجهات الحكومية الحديثة. وسيكون ذلك حاسما لفهم مدى القوى الحقيقية التى سيتمتع بها الرئيس القادم بعد انتخابه فى مقابل الجيش ومقابل البرلمان.

ويجعل الموقع الجغرافى لمصر وتاريخها وحجمها مرشحة لتكون تركيا القادمة. لكن كل شىء ممكن. وكما قال أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة شركة القلعة فى يونيو الماضى: إذا سارت الأمور فى الاتجاه الصحيح، ربما نكون مثل تركيا فى خلال 10 سنوات. وإذا ذهبنا فى المسار الخاطئ، فربما نكون باكستان فى غضون 18 شهراً.

وتحدثت الصحيفة عن الارتفاع الذى شهدته البورصة المصرية خلال العام الجارى والذى بلغ أكثر من 40%، وقالت، إن البعض ممكن أن يتعامل معه على أنه مؤشر على انتعاش جيد، بعد الخسائر الفادحة فى العام الماضى، وربما يراه البعض صداما قادما.

وقد انسحب بعض المستثمرين الأجانب مثل جى بى مورجان، من مصر العام الماضى ولم يعودوا بعد. وتقول كلير بيك، مديرالأسواق الناشئة بتلك المؤسسة، إنهم فى انتظار تخفيض قيمة العملة قبل أن ينظروا فى العودة إلى مصر.

وتوضح فاينانشيال تايمز أن جى بى مورجان ليست وحدها فى ذلك، فالتخفيض المحتمل فى قيمة الجنيه هو أكثر المخاوف أهمية لدى المستثمرين الأجانب الذين سحبوا أموالهم من الأسهم المصرية فى كل شهر منذ مايو 2011 بعد التدفقات السابقة فى عامى 2009 و2010.

ويقول هشام سعد، مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى سيلك إنفيست، إن الطلب الأخير بدأ مع المؤسسات المحلية فى بداية يناير، وتلاه التجزئة المحلية. والمستثمرون الأجانب لم يساهموا، بينمت دعم المستثمرون المحليون اقتصادهم، كما يشير سعد، بعدم اتجاههم نحو الدولرة. ففى ديسمبر 2010، بلغت الدولرة 19%، ووصلت فى ديسمبر 2011 إلى 2% فقط.

وعلى الرغم من أن معظم المستثمرين متفائلون بشأن مصر على المدى الطويل، كما تقول الصحيفة، إلا أن التوقعات على المدى القصير غير مؤكدة.

فحتى هؤلاء الذين ينظرون بإيجابية للأمور، يعتروفون بأن إيمانهم هذا يستند إلى ما تتمتع به مصر من موارد طبيعية وعوامل ديمجرافية إيجابية تتمثل فى ارتفاع عدد السكان لأكثر من 80 مليون نسمة 60% منهم تحت سن الثلاثين.


المحكمة العسكرية تقضى ببراءة الطبيب المتهم فى قضية كشف العذرية
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411058&goto=newpost
Mar 11th 2012, 10:54

سميرة إبراهيم

أصدرت المحكمة العسكرية حكما بالإفراج عن الجندى طبيب أحمد عادل، المتهم بتوقيع كشف العذرية على "سميرة إبراهيم" أثناء احتجازها فى السجن الحربى على خلفية اتهامها ضمن 34 آخرين بالقيام بأعمال شغب وتعد على منشآت حيوية واستخدام مولوتوف وتعد بالسب والضرب على قوات أمن، وهى القضية التى تم حجز سميرة بمقتضاها فى السجن الحربى، وتم الحكم وقتها على سميرة بالحبس سنة مع إيقاف التنفيذ.

وكانت المحكمة قد استمعت خلال جلساتها الماضية إلى الشهود، ومنها الشاهدة رشا عبد الرحمن، والتى حضرت بناء على طلب سميرة إبراهيم، وطالبت محامية المتهم هويدا مصطفى سالم ببراءة المجند طبيب أحمد عادل مستندة إلى تناقض أقوال الشاهدة رشا مع الشهود الثلاثة الآخرين الذين أدلوا بشهادتهم فى وقت سابق.

وتناقضت الأقوال ما قالته رشا والتى تم احتجازها بالسجن، بأن السجانة اسمها عبير، فيما قال شهود إن اسمها عزة.

يذكر أن القضية كانت تحمل رقم 918 لسنة 2011 قضاء عسكرى.


برغم إعاقة الجيش.. المصريون يعملون لبناء الديمقراطية
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=411018&goto=newpost
Mar 10th 2012, 23:58

تحت عنوان "برغم إعاقة الجيش.. المصريون يعملون لبناء الديمقراطية"، قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية إن مصر تمر الآن بمرحلة حاسمة تستمر حتى الأول من يوليو المقبل، إذ من المفترض أن يختار البرلمان لجنة لصياغة الدستور وسيصوت المصريون لقبوله أو رفضه، فضلا عن أنهم سيختارون رئيسا لهم وسيعرفون حينها حجم العيوب التى تعترى النظام القضائى.

ومضت الصحيفة الأمريكية تقول إنه برغم انتشار نوع من الهدوء الخادع فى ميدان التحرير، مركز الثورة المصرية، لا تزال السياسة مستمرة، وأثبتت جماعة الإخوان المسلمين، التى فازت بأغلبية مقاعد البرلمان، كونها "برجماتية" أكثر مما كان متوقعا، ويقول عماد جاد، النائب عن الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، "يمكننا التعاون معهم".

ويعمل الإخوان كذلك مع المجلس العسكرى، الذى فشل فى إدارة البلاد ومن المفترض أن يتخلى عن السلطة بعد انتخاب رئيس جديد فى شهر يونيو المقبل، على حد تعبير الصحيفة.

ورأت "نيويورك تايمز" أن هذا النوع من السياسة أغلب الظن سيمنح الجيش الثقة اللازمة للعودة لثكناته، غير أن كثيرا من المصريين متخوفين من أن الجيش لن يسمح أبدا بنقل كامل للسلطة لحكومة مدنية، الأمر الذى سيمثل كارثة بالنسبة لمصر وإهانة لكل من حارب للإطاحة بحكم الرئيس السابق حسنى مبارك ووضع نهاية لاستبداده.


من هي ( آن باترسون )
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410978&goto=newpost
Mar 10th 2012, 19:56

دعونا لانكون مسرفين في مشاعرنا سواء بالكراهية او بالتعاطف ودعونا لا نسقط في الفخ ونخون بعضنا البعض لتحدث الفرقة المرجوة من اعداء الوطن .. ان مايحدث الان وقيعة بين افراد شعب واحد وهو سيناريو محبوك وموضوع سابقا لدمار مصر .. قامت الثورة ونجحت والمتهمين في اسبابها يحاكمون محاكمة عادلة .. السؤال الان من هي ( آن باترسون ) هل احد منكم يعرف من هي صاحبة هذا الإسم وما هو سجلها الإجرامي وماذا تفعل في مصر الأن بالذات ولما تتبوأ هذا المنصب الهام بأمر الإدارة الأمريكية ؟؟؟؟

طبعا من منكم لا يعرفها سيصمت حتى لا يتهم بالجهل.. سيداتي سادتي اقدم لكم بكل فخر سفيرة امريكا الجديدة في مصر وتاريخها الاسود في المخابرات الامريكية من تدبير انقلابات واغتيالات كما حدث في باكستان وكولومبيا واخيرا انشاء اعلام موازي عميل لهم طيلة خدمتها في هذه الدول ومن لابصدقني يرجع لويكليكس للتأكد من تاريخها الاسود .. ومن لايعرف ماهو الاعلام الموازي اقول له إن الإدارة الامريكية عندما تبدأ بالتخطيط لتقسيم دولة او تحويلها لساحة حرب مستمرة تبدأ في خلق الاسباب بإحداث إغتيالات وفتن كما بين السنة والشيعة في العراق والحكومة والمتشددين في باكستان و أيضا البدء في تجنيد اعلاميين مشهورين ودفع مبالغ طائلة لمنظمات سواء مدنية أو محظورة ( كما اعترفت بأنها سلمت هذه المنظمات 40 مليون دولار ) ودور الاعلام الموازي هنا هو تهيئة الرأي العام لتقبل هذه الكوارث بل وانقسام الرأي العام وإختلافه لدرجة تبني قضية احد الاطراف وتخوين الاخر فيتحول الى مشجع لامريكا وهي تدخل بلده لتشيع فيه خراب وتنصره على الطرف الاخر.. والبداية هو ماحدث في العريش يوم الجمعة الماضي والصاق تهمة التخريب بتنظيم القاعدة حتى يكون هناك سبب لمحاربة القاعدة على ارض سيناء لتنال ام الابطال وناصرة الشعوب امريكا مباركة الرأي العام العالمي ومن قبلهم من بلعوا الطعم من المصريين على التدخل في مصر لمحاربة الارهاب المتمثل في تنظيم القاعدة وكلنا نعرف الهدف الرئيسي والذي رفضته مصر من قبل وهو تحويل سيناء الى وطن جديد للفلسطينيين وتوسيع رقعة اسرائيل والحفاظ على امنها وعمقها الاستراتيجي .. الحرب بدأت ونحن لازلنا نسب ونخون بعضنا البعض ق


دكتاتورية مدعى الفن فى فرض رأيهم باستخدام وسائل الاعلام ....خايفين على السبوبة
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410953&goto=newpost
Mar 10th 2012, 18:49

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة والله وبركاته

تعريف الفن قد اختلف 180 درجة عن مفهومه الحقيقى خلال القرن الماضى بل ودخلت عليه مسميات اخرى تنسب نفسها للفن والابداع

فقديما وخصوصا حتى نهايات القرن ال19 كان الادباء والشعراء وكاتبى القصص هم ممثلى كلمة فن او صفة فنان فى الدول الاسلامية والعربية ...وكان على الجانب الاخر فئة ( من احقر طبقات الشعب ) هكذا كان ينظر اليهم المجتمع العربى ( مشخصاتى _ مغنواتى _ عالمة بين قوسين رقاصة :d وكان فى الظل في حاجة اسمها مزيكاتى ...ومصوراتى ) وكان لا يتشرف احد ان يزوج ابنته لاحد من هؤلاء بل وان الاهالى كانوا يتبرأون من ابناء العائلة التى تتجه للعمل مع هؤلاء ..بل والطريف ان الاول ( المشخصاتى) كان لا يؤخذ بشهادته امام القضاء

بل كان يسخر الناس من الشخص الذى يذهب لرؤية هؤلاء وما يقدمونه فان ذهب للمسرح قالوا عنه هوزوء :d

وان ذهب للمغنواتيه والعوالم قيل عنه هلاس :rolleyes:

ولكن مع بدايات السينما وشغف الناس بهذ الامر الجديد ازداد اقبالهم عليه لكى يرفهوا عن انفسهم فكان امثال هؤلاء مجرد للتسلية فقط مثل كيس اللب ...او اللبانة التى اذا انتهى طعمها فى فم ماضغها ..قذفها خارج فهمه فى اقرب صفيحة للزبالة ;)

فبدأ هذا الجانب الاخر فى تغير مسمايته القديمه لكى يبدأ حملة جديدة للبحث لنفسه عن مكانه يحترمها الناس ..فتغير المشخصاتى الى الممثل القدير ...وتغير المغنواتى الى المطرب والكروان والعندليب وكوكب الشرق وسلطانة الطرب وغيرها ...والعالمة (الرقاصة ) فنانة استعراضية ...والمزيكاتى الى موسيقار الاجيال ....والمصوراتى الى ..........

وهكذا بدؤا فى تغير مسمياتهم ظنا منهم ان الناس ستنسى انهم مجرد لبانه يتم قذفها خارج الفم بعد ثوانى من مضغها

وبما انهم المسيطرون على الجهاز الاعلامى وقتها فقد نسبوا انفسهم للفنانين عن طريق الجرائد والمجلات وشاشة التلفزيون ...ونسوا حقيقتهم او بمعنى اصح تناسوا حقيقتهم

والحق يقال قد انجذب الناس الى صنفين منهم ...الاول التمثيل والثانى الغناء وذلك بسبب تدهور الثقافة الحقيقية فى الوطن العربى

وكان هذا تحقيقا لنبوءة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير ، والخمر والمعازف

ومع مرور الوقت نجحوا فى الزج بانفسهم تحت كلمة الفن والابداع ..فاصبحنا نرى عاريات تنسب نفسها للفن واصبحنا نرى سكارى ينسبون انفسهم للفن ..بل والاظرف ان جميعهم جهلاء بما تعنيه كلمة فن فى الاساس ..واصبح ظهور المرأة بدون حجاب تحضن وتقبل الرجال من الفن ..واصبحت الاغانى الهابطة بديلا عن الشعر كممثلة لكلمة فن ...حتى ان الرقاصة اصبح ليها فن خاص بها وهو الفن الاستعراضى ..واصبحت القصص الماجنة والتى بعدها يصل لحد الالحاد من الفن

وفى نهاية الامر اصبح لمثل هؤلاء الساحة الاعلامية كلها يبرطعون فيها كيفما شاؤا مع احترامى للحمار حين يبرطع ...ونصبوا من انفسهم قادة للتثقيف والتنوير واخيرا الابداع

نحن لا نختلف على التثقيف والتنوير والابداع ..ولكن ما يصدر من مثل هؤلاء يعد تثقيف او تنوير او ابداع

والسؤال الذى ننتظر الاجابة عليه ما هو الحكم الشرعى فيما يصدر من هؤلاء

فان ضمنوا لى ان التمثيل مثلا ستظهر فيه ممثله محجبة و لا تلمس الرجال ولا تنظر الرجال

فاعتقد ان الجميع يتفق على ان الحجاب فرض ولمس المرأة معصيه وغض البصر واجب

وبعد كل هذا هل يحق للمشاهد الرجل ان ينظر للمرآة الممثلة او المشاهدة تنظر الى الممثل الرجل

واخيرا لماذا اكتب موضوعى هذا

هل يوجد احد من الشعب ان يوافق ان يكون احد من هؤلاء فى الجمعية التأسيسية لصياغة الدستور

ان وجدت اجابة على موضوعى هذا بشكل موضوعى وعلمى ...فحينها ساعلم اين اجد التثقيف والتنوير والابداع


هذا بالفعل ما قامت به المخابرات المصرية ...الله اكبر
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410910&goto=newpost
Mar 10th 2012, 13:46

الى كل .......الى كل من يشكك فى جهاز المخابرات العامة المصرية

العمليات .......للمخابرات العامة المصرية داخل دول حوض النيل الله اكبر

منذ سنوات ماضية حاولت اثيوبيا اقامة السدود التى تحاول انشائه الان بدعم من الامريكان والصهاينة ماذا فعلت مصر لردع هولاء الماجورين اى واحد فينا بيحب يادب شخص يترك فيه علامة لغه نعلمها جميعا تنشتر بين البلطجية والكثير منا يعلمها .

هذا بالفعل ما قامت به المخابرات المصرية دعمة اقليم ايتريا بالسلاح والذخير وتدريب عناصر منه للقيام بعلميات قذرة ادخل اثيوبيا مما هز كيان اثيوبيا واستلسمت اثيوبيا واسرائيل وامريكا لمصر ووافقو على انفصال اريتريا واصبحت اثيوبيا دولة حبيسه بعد ان تم قطع انفها المطل على البحر الاحمر وهى دولة اريتريا بعد الانفصال وباعت اثيوبيا اسطولها البحرى فى مزاد علنى وتعلمت الدرس جيدا استطاع الامريكان والصهاينه ترويض ايتريا بتمويل صهيونى امريكى حتى تظل تحت ايدى اثيوبيا والامريكان حتى مصر لا تستخدم هذه الورقه مجددا مصر كانت تعلم ذلك جيدا وكانت تعد العده فى مكان اخر بعيد عن اعين هولاء وهو اقليم اوغادين المسلم وانشائة الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين وخاصة قسم إقليم دولو المعروف برعد استطاعت المخابرات العامة المصرية انشاء جيش قوى من ابناء الاقليم ودعمه بكل الاسلحة والتدريبات وايضا بداء شن عمليات فى العمق الاثيوبى مما اداء الى طلب اثيوبيا من اسرائيل وامريكا الدعم بشائن هولاء الا ان الوقت جاء متاخر ولم تستطيع اثيوبيا ولا امريكا وقف العمليات مما اثار غضب زيناوى رائيس وزراء اثيوبيا وصرح قائل

زيناوي يحذر مصر من حرب بشأن مياه النيل ويتهمها بدعم جماعات متمردة

رويترز

المصدر لتصريح زيناوى

http://gate.ahram.org.eg/NewsContent...%E2%80%9E.aspx

عمليات جبهة اوجادين المسلم ضد الجيش الاثيوبى

http://www.ogadennet.com/arabic/news.php?readmore=590

فديو احتفال مقاتلين اوجادين بعد سحق قوات امركية صهيونية اثيوبية

http://www.ogadennet.com/arabic/viewpage.php?page_id=2.
















مجرد رأي
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410893&goto=newpost
Mar 10th 2012, 12:31

مجرد رأي

ـــــــــــــــــ

تردد مؤخرا وجود خلاف بين حزب الحرية والعدالة وتحالف حزب النور حول المادة الثانية من الدستور وكان الخلاف حول ( مبادئ أم أحكام ) الشريعة من حيث اعتبار حزب الحرية والعدالة ومن وراءه جماعة الإخوان المسلمين أن كلمة (مبادئ ) كافية أما تحالف النور ومن وراءه التيار السلفي يري أن كلمة ( أحكام ) هي الصحيحة ورغم أن الإختلاف قد يبدو لأول الأمر خلافا بسيطا وقد ينظر له البعض بأنه إختلافا لغويا ليس إلا وأن الأمر سيان لكن الامر في حقيقته ينم عن اختلاف جوهري قد يكون واضحا بشكل أقوي فيما بعد ..... لقد تنبي حزب الحرية والعدالة كلمة ( مبادئ ) وهي تعني ( مبادئ العدل والخير والصدق والإيخاء والحرية والحق وغيرها من المبادئ السامية ) وأعتبرها كافية ولا أدري كيف تكون هذه المبادئ كافية ؟ ... فكيف نختزل الإسلام بشريعته وأحكامه والذي هو منهج حياة في هذه المبادئ ؟ خاصة أن هذه المبادئ موجودة في كل الأديان السماوية بل إنها موجودة في مختلف الديانات غير السماوية كالبوذية وغيرها ... إن تبني كلمة (مبادئ) هو في واقع الأمر ضربا بالشريعة عرض الحائط . وإن كنت أتقبل هذا من التيار اللبرالي والعلماني فمن الغريب أن أجده من حزب الحرية والعدالة وإلا فأنه يتعامل هنا بمبدأ ليبرالي ليس محكوما فيه بمرجعيته الإسلامية التي يتبناها ... وبالطبع لا تعني (أحكام الشريعة ) كما يدعي البعض بأنها تطبيق الحدود فهذا أمر مضلل لمن يدعية فالشريعة الإسلامية أشمل وأعظم من مجرد حدود ,, كما أن الحدود لا يمكن أن تطبق إلا بشروط محددة يجب أن تتوافر في المجتمع ولا ننسي أن سيدنا عمر بن الخطاب قد أوقف حد السرقة عندما حدثت مجاعة وجفاف وهذا يعني أن تطبيق الحدود يحتاج لفترة طويلة بحيث يكون المجتمع مهيئا لذلك ... إن ( أحكام الشريعة ) تضمن لي علي الأقل ألا أجد قوانين مخالفة لشريعتنا الغراء وإلا ستكون مخالفة للدستور وسيطعن في عدم دستوريتها وهذا ما كان سيمنع مثلا صدور قانون تحريم الختان لأنه مخالف لأحكام الشريعة وكذلك رفع سن الزواج وغيرها من قوانين الاسرة التي صدرت ولم يراعي مخالفتها لشريعة الإسلام وأحكامه لأن المنصوص عليه في الدستور السابق ( مبادئ الشريعة ) وليس ( أحكامها ) .. وأخيرا فقد أعجبني تعليق الدكتور صفوت حجازي علي هذا الخلاف بأنه يرجوا من مجلس الشعب أن يتبني أمرا أعم وأفضل من ذلك وهو أن يكون نص المادة الثانية من الدستور ( الإسلام هو الدين الرسمي للدولة واللغة العربية هي اللغة الرسمية لها ولا يجوز إصدار قوانين مخافلة للدين الإسلامي ولا للغة الدولة )


"أرنب": مجدى الجلاد استغل ضائقتى المالية وصنع منى "مفتاح المجرم
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410775&goto=newpost
Mar 9th 2012, 22:41

بعد الكشف عن فضيحة الحلقة المفبركة.."أرنب": مجدى الجلاد استغل ضائقتى المالية وصنع منى "مفتاح المجرم

اتهم احمد العرباوى، سمكرى سيارات، الإعلامى مجدى الجلاد، وقناة "سى بى سى"، بالتحايل عليه وتشويه سمعته وأسرته فى إحدى حلقات برنامج "لازم نفهم"، مستغلا ضائقته المالية، وتحويله إلى مجرم سرقة سيارات مقابل مبلغ مالى بدون معرفته.

وقال أحمد العرباوى، الشهير "بأرنب"، سمكرى سيارات، مقيم بقرية "صفط الحنا" مركز أبو حماد بمحافظة الشرقية، إن ابن بلده مدرس علم النفس قام باستغلاله بمشاركة قناة "سى بى سى"، فى برنامج الإعلامى الشهير مجدى الجلاد، لتحويلى لسارق سيارات، وبدأ ذلك عندما كان المدرس يتردد على الورشة التى أعمل بها لتصليح سيارته، وفى إحدى المرات كنت أتكلم معه، فقال لى "تعالى معايا تظهر على التليفزيون وهتاخد فلوس"، فوافقت وذهبت معه إلى مقر القناة فى أكتوبر.

وأضاف: "سمعت أحدى الموجودين يقول لى، إنت الحرامى التائب، فقلت له، لا أنا مش حرامى، فخرج لى فريق من المعدين، وتكلموا معى وقالوا لى، مينفعش تقول كده إحنا مش عايزين منك غير إنك تقرا اللى مكتوب فى الورقة دى، وتقول إنك سرقت عربيات وتتكلم عن السيارات، وانت عندك خبرة فيهم لأنك سمكرى وهتاخد ألف جنيه وكمان صورتك مش هتظهر".

وتابع أنه استجاب لطلبهم وقاموا بتغيير اسمه إلى مفتاح الحرامي، الذى تاب وبيعرف الناس كيف تسرق السيارات، نافيًا أنه لم يكن سارقًا وأنه تسبب بدون قصد فى إيذاء أسرته بسبب القناة التى استغلت حاجته وضائقته المالية.

وقال أيمن العرباوى شقيق أحمد: "مقدرش أقول غير حسبى الله ونعم الوكيل فى كل ظالم ومفترى، الإعلام ما بقاش بيرحم الغلابة، بيستغلوا طيبة الناس واحتياجهم، عشان يعملوا شغل على حساب كرامة البسطاء، وأكد أن أخيه تم استغلاله وتم تشويه صورته وصورة أسرته بصورة سيئة أمام الجميع، مضيفا بقوله "إحنا مش حرامية إحنا ناس غلابة بتشقى عشان ناكل عيش، إحنا شغلنا كله مبنى على ثقة الناس فينا لو فقدناها فقدنا لقمة العيش اللى بنجرى عليها طول عمرنا عشان نفتح بيوتنا".

وأضاف أنه لجأ إلى قناة الفراعين لكشف الحقيقة وتبرئة ساحة أخيه وفضح القناة ومقدم البرنامج، قائلا: "ربنا يرحم الناس من الإعلام المضلل اللى بيضحك عليهم ويقوم بفبركة مواضيع لجذب الناس".

ومن جانبه، قال خالد كمال، مدرس علم النفس، والذى اتهمه العرباوى بأنه هو الذى أقنعه بالظهور فى البرنامج، وهو من عرفه عليهم: إن أحمد العرباوى إنسان راشد ومسئول عن تصرفاته، وأنا لم أفعل ما يدعى أننى قمت به، نافيًا علاقته بالقناة.

وأوضح أنه نصحه، ولكنه رفض ولم يستجب له، وأشار إلى أن القناة قامت أيضا بتوصيفه على أنه طبيب نفسى، على الرغم من علمهم بأنى مدرس علم نفس فقط لا غير، مضيفًا أن تلاميذه فى حالة صدمة مما يقال عنه، فلا يوجد فى ملفى الوظيفى جزاء واحد ولم أدخل مركز شرطة طوال حياتى، لماذا أفعل ذلك؟

وقد قرر الدكتور عزازى على عزازى، محافظ الشرقية، بإحالة المدعو خالد كمال جوهر، مدرس علم النفس بمدرسة الصوة الثانوية بإدارة أبو حماد التعليمية للتحقيق معه واتخاذ كل الإجراءات القانونية ضده لسوء سلوكه وخروجه على مقتضى الواجب الوظيفى كمربى بقطاع التربية والتعليم حيث زج بنفسه فى قضايا تسئ إلى أبناء الشرقية، بعد اتهامه وتورطه فى المساعدة فى فبركة القصة على القناة الفضائية.

وشدد المحافظ على ضرورة أن يتسم موظفو الدولة بالشرقية برحابة الصدر وتوخى الحذر فى التعامل مع المواطنين بوعى وثقافة مع ضرورة أن ينأى الموظف بنفسه فى الدخول بأى مهاترات من قريب أو بعيد وأن يتسم بالحيادية التامة.

وكلف وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة بالضرب بيد من حديد والتصدى لأى مخالفة بأعضاء التدريس بالتربية والتعليم باعتبار أنه ينبغى على المدرسة أن تكون بعيدة تماما عن عدوى الانفلات الأخلاقى التى تسود خلال الفترة الأخيرة.
















تجميع اسماء ال54 مرشح للرئاسه مصر 2012
http://www.thanwya.com/vb/showthread.php?t=410771&goto=newpost
Mar 9th 2012, 22:17

الدكتور محمد البرادعي - سكرتير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية السابق خرج من السباق

النائب أبو العز الحريري - مرشح حزب التحالف الشعبي الإشتراكي

المستشار هشام البسطويسي - قاضي ونائب رئيس محكمة النقض السابق

الدكتور محمد النشائي - عالم النانوتكنولوجي

الفريق حسام خير الله - وكيل جهاز المخابرات العامةالمصرية الأسبق

الفريق مجدي حتاتة - رئيس الأركان السابق بالقوات المسلحة -خرج من السباق

السفير عبد الله الأشعل

الإعلامية بثينة كامل

الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح - طبيب وعضو سابق بجماعة الإخوان المسلمين

الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء السابق.

حازم صلاح أبو إسماعيل - رجل قانون وداعية إسلامي

عمرو موسى ، أمين عام جامعة الدول العربية السابق

خالد علي - محامي حقوقي

حمدين صباحي - مؤسس حزب الكرامة الناصري (تحت التأسيس) ومؤسس صحيفة الكرامة

منصور حسن ، وزير الإعلام الأسبق

الدكتور محمد سليم العوا - محامي ومفكر إسلامي

الدكتور توفيق عكاشة ، إعلامي بقناة الفراعين -خرج من السباق

منى البرنس - كاتبة روائية

المستشار مرتضى منصور - محامي ومستشار سابق بالقضاء المصري

الدكتور باسم خفاجة - خبير التنمية الإدارية والتعليم

الدكتور حسن نافعة - استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة

ممدوح قطب، المدير السابق بالمخابرات العامة

الرائد ياسر أبو المجد ، الضابط بمطافئ الجيزة

سمير محمود عثمان - المحامى بالاستئناف العالى ومجلس الدولة

موسى مصطفى موسى - رئيس حزب الغد

محمود شريف - وزير الإدارة المحلية الأسبق

عادل فخرى دانيال - وكيل مؤسسي حزب الاستقامة

المستشار عبد الراضي احمد ابو ليلة - رئيس الدائرة 61 جنايات شمال القاهرة

صفوت العربى - شقيق جمال العربى وزير التربية والتعليم

خالد محمد عيد ، عضو سابق بالجماعة الإسلامية

حسام شلتوت - مرشح حزب "التكافل" لرئاسة الجمهورية

أحمد الجارحي - حكم كرة القدم السابق

اللواء / محمد حسني مبارك - إبن عم الرئيس السابق/المخلوع محمد حسني مبارك

محمد فوزي - المحامي

ناصر أحمد السعيد بدر - المحامي

أحمد سرحان - الضابط السابق بمباحث الجيزة

المهندس يحيى حسين عبد الهادى

إبراهيم الغريب ، مستشار التنمية الإقتصادية

الإعلامي أحمد المسلماني

محمد محمود رمضان

محمد العمدة - النائب المستقل في مجلس الشعب عن محافظة أسوان

الدكتور محمد مقبل - صاحب قناة البدر الفضائية

المطرب نادر أبو الليف

مراد عبد الفتاح حسين - ميكانيكي - وشهرته "صاصا الميكانيكى" بدمنهور

محمد عبد الخالق البديوي - مدير مستشفى سلمى للتجميل

الاستاذ مجدي احمد حسين

- الامين العام لحزب العمل المجمد نشاطه

د.عبد العظيم نجم - الأستاذ بكلية هندسة جامعة الزقازيق

د/ حامد الحامد - باحث الفضاء

اللواء أركان حرب محمد على بلال - قائد القواتالمصرية فى حرب تحرير الكويت خرج من السباق

المستشار محمد عبد الحكيم حبيب - نائب رئيس محكمة الاستئناف العالي بطنطا

السيد حسن رجائى حسن - الناشط السيناوى

أبو بكر صدقى شحات محمود - الموظف بالأزهر الشريف بمحافظة قنا

حيدر البغدادى - عضو الحزب الوطنى المنحل

حمدي مصيلحي شلبي - رجل قانون من المنوفية

المهندس ياسر قورة -وقد ترشح لمجلس الشورى أيضا

محمود حسام - رئيس حزب البداية

فرغل أبو ضيف عطية - من سوهاج، ويعمل في المقاولات

You are receiving this email because you subscribed to this feed at http://blogtrottr.com

If you no longer wish to receive these emails, you can unsubscribe here:
http://blogtrottr.com/unsubscribe/bqy/cQ3DH7

0 التعليقات

إرسال تعليق